غير مصنف

بدر كامل تكتب الوطنية لا تحتاج برهان

 

كتبت بدر كامل

اعزائى… يحضرنى مشهد تلك الشرطية الفرنسية الجميلة فى احداث الشغب الفرنسية بشوارع فرنسا عندما صرخت فى وجه المتظاهرين وخلعت سترتها وشارتها وركعت على ركبتيها امام المتظاهرين وبكت وقالت.. إن باريس لا تستحق الخراب..
فما كان من المتظاهرين الا التراجع وتوقف اطلاق النار من جهاز الشرطة وكانت لحظة صمود
فأحيانا نحتاج لتلك الصرخة
وهنا لا نحتاج الي برهان او دليل على الوطنية
فالوطنية والأنتماء لا يحتاجان الى برهان او دليل او دفاع
ولا من يعتنقهم فكلا منا يحب وطنه بطريقته
فكل منا يصرخ بطريقته
ويعترض بطريقته ولكن كيف يكون الإعتراض… فمنا من يعترض بمقال..ومنامن يعترض بقصيده ومنا من يعترض بالشغب والتخريب واحداث العنف كل وفق ثقافتة وعلمه
وللاعتراض اسباب تختلف من بيئة لاخرى ومن دولة لأخرى
وما كنت اتوقع ابدا ان فرنسا بلد العلم والحريات والثقافة واحترام الجمال يحدث فيها احداث شغب تؤدى الى احراق المتاجر وسرقتها واحراق اعرق الكنائس والمتاحف فيها…
وما يدعونى الآن للكتابة
رسالة من صديقة على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك
تقول لى
هل صحيح ان فى مصر انتفاضه ومظاهرات لقلب الحكم؟
فكانت إجابتى
ان مصر هى بلد الأمن والامان ولا يوجد بمصر انتفاضات او مظاهرات تدعو للقلق
ان الشعب المصرى استوعب الدرس جيدا وعرف معنى الفوضى ولا يقبلها فنحن ارقى من الشعب الفرنسى حافظنا على متاحفنا وتراثنا فى ظل ثورة يناير ولن نسمح بهدم حضارتنا ودولتنا حتى وان اختلفنا مع شخص الرئيس او حكومته على امر او سياسه ما
نحن دولة يحميها الرب من فوق سبع سنوات ولا يدخل فى قلوبنا ثمه خوف او قلق
فعندما قالو سد النهضة سيحرم المصريين من مياه النيل افاض علينا الرحمن بكرمه حتي نكاد ان نغرق فى الخير لاربع سنوات قادمه
بإذن الله

فلماذا نخاف ورب الكون حامينا!

اما مايحدث من نقد بناء وصرخات من بعض الوطنين ليس الهدف منها سقوط الدولة ولكن هى محض صرخات من مخلصين الهدف منها توجيه العين والقلب والعقل على مناطق العوار فى ادارة ازمة ما وليست كاشفه لوجه آخر
او تسقط عنه الأقنعه فكل منا له تاريخ وDNA
…..
تحياتى

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: