أخبار مصر

شكاوى من انعدام الإنارة بمدخل حجازة بحري

قنا : اسامه عبدالعاطي

يعاني أهالي قرية حجازة بحري، التابعة لمركز قوص، جنوبي قنا، من عدم تواجد كشافات إنارة بطريق مدخل حجازة بحري المسيد، وما ينتج عنه من ظلام دامس للطريق والذي يمتد طوله لـ4 كيلو مترات بداية من كوبري العاقول حتى مدخل كوبري المسيد، حيث أن الطريق حيوي وهام للأهالي والوافدين إليها من القرى والمراكز المجاورة وهو ما يؤدي الى وقوع الحوادث خاصة مع قرب الطريق من أعمال محطة مياه الشرب ومازنتج عنه من حفر بالطريق نتيجة توصيلات المياه للمحطة، فضلا عن زراعات القصب على جانبي الطريق وهو ما يسهل عمليات السرقة مطالبين المسؤولين بالوحدة المحلية لمجلس قروي حجازة من تركيب كشافات إنارة للأعمدة حفاظا على أرواح المواطنين.

قال خالد البربري، موظف بمحطة المياه بحجازة بحري، إن العاملين بمحطة المياه تضطرهم ظروف عملهم للتاخر في العمل والرجوع في أوقات متأخرة يكون حل الظلام فيها بالطريق دون تواجد أي إنارة به وهي مسافة لا تقل عن 4 كيلو مترات، فضلا عن زراعات القصب التي تسهل عمليات السطو والسرقة، مناشدا المسؤولين بضرورة تركيب كشافات بأعمدة الطريق وإنارته.

وأكد صلاح حسن، سائق، على أن أكثر المتضررين من ظلام الطريق هم السائقين لقبامهم بإلغاء (المشاوير) الليلية للركاب والأهالي خوفا من ظلام الطريق ووقوع الحوادث، لاسيما مع كثرة المطبات والحفر الناتجة عن أعمال محطة المياه الجديدة بالقرية.

وطالب محمد حسن، أحد الأهالي، المسؤولين بسرعة إنارة الطريق وإصلاح الأعطال، وهو ما يجعل القرية معزولة عن المدينة نظرا لخوف الأهالي الذهاب منها وإليها ليلا والاكتفاء بالنهار فقط خوفا من وقوع الحوادث وعمليات السرقة ليلا واستغلال الظلام وزراعات القصب في عمليات السطو.

من جانبه أكد علي حسين، نائب رئيس الوحدة المحلية لمجلس قروي حجازة، أنه سيقوم بإرسال عمال صيانة الكهرباء لمراجعة أعمدة الإنارة بالطريق وعمل اللازم لها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: