أخبار عالميةرياضةمن هنا وهناك

الأرسنال

بقلم / محمود درويش

ترى أنّ الكبير يبقى كبيرًا مهما دارت الدائرة عليه، هي قاعدة ما يحكمُها هي تلك الصفحات التي إصفرت وضربها الزمن فـصارت تاريخًا يُستند عليه ، تاريخ يحفظُ حقوقًا ولو بسيطة لمن أهلكتهُم السنواتُ العجاف..

على حين دهشة من الجميع ، كان ذلك المدفع الشهير يدوي صداهُ في المملكة من أقصاها لأدناها، آرسنال قدم كُرة القدم الأمتع على الإطلاق تحت قيادة عرابهم الفرنسي العتيد “آرسين فينغر”

موسم 2003/2004 لم يعرف حديثًا سوى آرسنال الذي لم يستطع أحدٌ إيقافه حتّى شاهدهم الجميع على المنصَّة يحصدون “الدرع الذّهبي” بعد موسمٍ بلا هزيمة

لم يسلم أحدٌ من بطش الغانرز ؛ من إيفرتون في إفتتاح الموسم مرورًا بجميع المُنافسين وحتى تشيلسي الذي قدَّم موسمًا مُميزًا لكن فارق الـ 11 نقطة منح اللقب منطقيًّا للجار.

ورغم فشل الفريق في حصد اللقب منذ ذلك الحين، إلَّا من ضربَ سابقًا يستطيعُ أن يُعيد ضربته يومًا .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: