تهاني وتكريماتمقالات

عيد تحرير سيناء 25 ابريل

بقلم : د . ليلي صبحي

ملحمة وطنية محفورة في ذاكرة التاريخ والامة، يوم استردت فيه مصر ارض سيناء، انه يوم 25 ابريل بعد انسحاب آخر جندي إسرائيلي، وفقا لمعاهدة كامب ديفيد التي كثيرا ما نقضت من قبل الصهيونية واسرائيل.

لقد تم استرداد كامل ارض سيناء باستثناء مدينة طابا التي تم استردادها في 15 مارس سنة 1989 م بالتحكيم الدولي، انه يوم الملحمة الوطنية 25 ابريل 1982، تم تحرير سيناء من الاحتلال الإسرائيلي.

انا يوم العزة والكرامة يحمل في طياته الكثير من العبر والمواعظ ، يوم تحطمت فيه اسطورة “الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر”تحررت سيناء بالحرب والسلام والتفاوض والتحكيم،

الحرب عندما يستلزم الامر الدفاع عن كل شبر من أرض الوطن، والسلام حين تستطيع مصر ان تحصل علي حقوقها كاملة غير منقوصة دون إراقة نقطة دم ” وان جنحوا للسلم فاجنح لها “.

حفظ الله مصر وشعبها وقائدها و جيشها الباسل من كل سوء ومن كل عدوان وارهاب، الحرب لم تكن ابدا غاية كما قال الرئيس السيسي، وإنما غايتها استرداد كل شبر من أرض مصر ، والمعركة ما زالت مستمرة فلن نفرط في نقطة مياه من نيل مصر الخالد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: