ثقافة وأدب المنصة نيوزشعر

فاتورة أوجاعي

 

بقلم /عماااد الأبنودي 

فاتورة أوجاعي تقلت عليا

وماعدتش قادر ع سدادها

و كل جراحها مزقت قلبي

وصبحت أعاني من متاعبها

مالو ااااالفرح معااااند دربي

و مستقصداني ليه أنا بالذات

و كأنه متوصي يبقي ضعفي

و يعصر روحي تنزف آهاات

راضي بأحكامك دايما يارب

و ماليش اعتراض ع الظروف

و مهما الحزن حفر بالقلب

و خلي الهنا راح مقطوف

سنين أحزاني ونا بأقابلها

و عايشه معايا عيني عينك

نفسي تختفي بقي و مااشوفها

و تقلي إبعد و مش هاجيلك

و تفارقني معاها صحبة دموعي

اللي ما بقاش ليها نهاية

كل ما أقول خلاص هتمشي

تكون يادوب مجرد بداية

عجبي ع الروح المدبوحه

عماله تئن بالوجع ياااني

و متاعبها سايبه مشااااعر

 مشروخه

تأثيرها واضح أهو يا زماني

امتي ترسي بس مراكبي

و اللاقي البراح دوماً قدامي

و تنطوي صفحااات دربي

و يموت الأنين ويا الآلامي

       بقلم

عماااد الأبنودي

26 /4 /2021

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: