أخبار مصرثقافة وأدب المنصة نيوزمعلومات المنصة نيوز

مجلس النواب ودوره التشريعي والرقابي والخدمي

متولي عمر.. يكتب..

مجلس النواب أو مجلس الشعب أو ما يسمى بالبرلمان هو الهيئة التشريعية بالدولة، يختص بجميع ممارسات السلطة التشريعية وفقاً لمبدأ الفصل بين السلطات،

ويتكون من مجموعة من الأفراد (النواب) المنتخبين من قبل المواطنين من الشعب، المسجَلين على اللوائح الانتخابية في عملية انتخاب أو اقتراع عام سري ومباشر من خلال القوائم أو الفردي بالإضافه إلى المعينين ويتميز البرلمان الحالي بتمثيل واسع وقوي لكل الفئات من شباب ومرأه وزوي إحتياجات خاصه وعاملين بالخارج

، ويكون للبرلمان السلطة الكاملة فيما يتعلق بإصدار التشريعات والقوانين، ويطلق على البرلمان تسميات مختلفة حسب كل دولة مثل “مجلس النواب – المجلس التشريعي – مجلس الشعبمجلس الأمة.وعن وظــــائــف الـبـرلــمــان يوجد بالبرلمان العديد من الوظائف ومنها الآتي الوظيفة التشريعية تكمن الوظيفة التشريعية بسن القوانين اللازمة للدولة،

فالسلطة التشريعية تقر القوانين المقترحة من قبل الحكومة، أو تُشارك في عملية إقتراح القوانين مع الحكومة، ولكن عملية التصويت على مشروع القانون لإقراره تدخل ضمن إختصاص السلطة التشريعية وحدها، لا تشاطرها فيها أي سلطة أخرى من حيث المبدأ،

إذ تتولى السلطة التنفيذية مهمة التصديق على القانون بعد سنّه، ثم إصداره ونشره. الوظيفة الرقابية تتمثل الوظيفة الرقابية بمساءلة السلطة التنفيذية حول أعمالها، وضمان تنفيذ السياسات بطريقة فعّالة، وإلى جانب وظيفته التشريعية، يتمكّن البرلمان من تحقيق توازن القوى وتعزيز دوره كمدافع عن المصلحة العامة،

ففي الأنظمة الديمقراطية القديمة والحديثة يتمتع البرلمان بالسلطة التي تخوّله الإشراف على الحكومة من خلال عدد من الأدوات والآليات، غالباً ما يتم تحديدها من خلال الدستور ونصوص تنظيمية كالأنظمة الداخلية للبرلمان،

وتقوم الطريقة التي يمكن للبرلمان من خلالها إستخدام صلاحياته الرقابية على وجود إطار قانوني يعزز موقفه كمؤسسة رقابية، ويضمن له سلطته واستقلاليته في إطار النظام السياسي.

أما عن تمثيل الشعب أمام الحكومة يمثل البرلمان الشعب كمسؤولين منتخبين، وذلك عن طريق الاستماع والتحدث عن وجهات نظر أولئك الذين إنتخبوهم للسلطة أو المنصب. ويمثل تطلعات الناخبين والمشاركة في المناقشات التي تُعطي أهمية لرغبات المواطنين وإرادته،،

إن برلمان مصر 2021 يمثل كل فئات المجتمع بشكل يليق بها، حيث يضم كافة التخصصات على المستوى الاقتصادي أو التعليمي أو النقابات المهنية أو العمال، وبالتالي أي فرصة لعرض القانون سيكون هناك القدرة الكاملة للمناقشة المكتملة لإصدار القانون بما يليق بطموحات وآمال الشعب، أملين أنه سيكون هناك صوت جاد وقوي ومعبر لقوى الشعب،

وسيكون من أقوى المجالس الداعمة للقوى الشعبية لدعم الدوله المصريه .، فاليوم، إن هناك عدد من التشريعات التي لها أولوية قصوى خلال الفصل التشريعي الحالي أو القادم ، وفى مقدمتها تلك المتعلقة بالمنظومة الصحية، والإقتصادية،

والإستثمارية، والدعم، وكافة القضايا التي تخص المواطنين في ظل سيادة الدستور والقانون فكلنا ثقه في هذا البرلمان أن يضع صوت المواطن أمام المسؤولين. وذلك في ظل تعليمات وتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي دائماً للوزراء والمسؤولين وإهتمامه بالمواطن المصري في كافة المجالات

وتعليماته المستمره للمسؤلين علي سرعة حل مشاكل ومطالب المواطنين فسيادةالرئيس يعمل ليل نهار من أجل بناء دولة حديثة تليق بالشعب المصري.
لذا فإن المواطنين ينتظرون المزيد من برلمان 2021، سواء على صعيد الخدمات أو التشريعات،

ووجود برلمان بهذه التركيبة سيكون له دور كبير في إثراء الحياة السياسية والحزبية بشكل كبير، إلى جانب وجود الغرفة التشريعية الثانية، وكل هذا سيكون له دور كبير في إثراء المناقشات تحت القبة لصالح الوطن والمواطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: