أخبار مصرمحافظات

“حياة كريمة” مبادرة رئيس الجمهورية لتغيير وجه الحياة في الريف المصري وتحقيق أحلام الشباب

كتب.. متولى عمر

أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسى مبادرة وطنية على مستوى الجمهوريه لتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر إحتياجًا وجاء ذلك في ظل توجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية علي هذه المبادره الكريمه وأيضا توجيهات سيادته دائما للوزراء والمسؤولين بالتواصل مع المواطنين والعمل على حل كافة المشاكل والتركيز على الناس الذين يعانون منذ عقود طويلة من التهميش.

“حياة كريمة” تهدف إلى التخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجاً في الريف والمناطق العشوائية في الحضر عبر تنفيذ مجموعة من الأنشطة الخدمية والتنموية التى من شأنها ضمان “حياة كريمة” لنحو 50 مليونا من أبناء الريف وتحسين ظروف معيشتهم.

وهي مبادرة سوف تغير وجه الحياة على أرض مصر، والارتقاء بالمستوى الإقتصادي والإجتماعي والبيئي للأسر في القرى الفقيرة وتمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية وتعظيم قدراتها في أعمال مُنتجة تساهم في تحقيق “حياة كريمة”.

إيجاد حالة إيجابية عامة بالمجتمع المصري وتشجيع مشاركة المجتمعات المحلية في بناء الإنساء وإعلاء قيمة الوطن حياة كريمة تعنى توفير متطلبات الحياة اليومية في كافة المجالات من صحه وتعليم وطرق وبناء منازل للغير قادرين وغيره.

إن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لتوفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجا دليل قاطع على إهتمام الرئيس بالشعب المصري حيث تهدف المبادرة للتخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجا في الريف والمناطق العشوائية في الحضر، لتوفير حياة كريمة للمواطن والارتقاء بجودة حياته، كما تهدف إلى الارتقاء بالمستوى الإقتصادي والإجتماعي والبيئي للأسر الأكثر احتياجًا في القرى الفقيرة، وتمكينها من الحصول على حياة كريمة.

واحدة من أهم المبادرات التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتكون نواة بناء الإنسان المصري بإطلاق عدد من المبادرات الأخرى، على رأسها مبادرة 100 مليون صحة، والكشف المبكر عن سرطان الثدي، والرياضة، ودعم ذوي الهمم، وأخرها مبادرة تطوير الريف المصري.

حياة كريمة تواصل صحوتها نحو التعمير.. قوافل خدمية وإنسانية من أسيوط إلى الغربية حياة كريمة ستغير وجه مصر والريف بوجه خاص في محافظة الدقهلية يتم تنفيذ أعمال تطوير القرى ضمن مبادرة حياة كريمة، لتنمية 26 قرية بنطاق مركز شربين بتكلفة تقديرية تبلغ 3 مليارات جنيه، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن المشروع القومي لتطوير القرى المصرية والتي تستهدف تطوير 50 مركزا إداريا على مستوى المحافظات المصرية.

مركز شربين .. واحدمن أكبر مراكز الجمهورية في محافظة الدقهلية ويقع ضمن المبادرة، وحظي بإهتمام كبير، فكان تطوير مشروع الصرف الصحي وبناء مدارس وملاعب ونوادي وكباري وكهرباء ووحدات صحيه ومجمعات خدمات وغيره من الكثير مجهودات لامسها وشعر بها الأهالي الذين أعربوا عن سعادتهم الغامرة بتوجيهات الرئيس السيسي والذي بذل وما ذال يبذل ما في وسعه من جهود.

ونفذ إنجازات لتحيا مصر به في مجالات التعليم ومياه الشرب والصرف والصحي والصحة وتطهير الترع ومجالات متعددة هي أساس بناء الإنسان المصري.، حيث وجه أهالى ٢٦ قريه بمركز شربين دقهليه تشملها المبادرة الرئاسية، لتطوير 1500 قرية على مستوى الجمهورية،

الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى على توجيهاته بتطوير قراهم، ودعمها بمشروعات البنية الأساسية، من مياه شرب نقية، وصرف صحى، وكهرباء، وغاز طبيعى، فضلا عن إقامة مبان ومشروعات خدمية فى مختلف القطاعات، مؤكدين أن ما يحدث الآن لم يكن متوقعا بالنسبة لهم، ، فهو حلم أصبح حقيقة، فقد جعلت المبادرة الرئاسية حياة كريمه من عام 2021 عام خير على المحافظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: