تكنولوجيامعلومات المنصة نيوزمقالات

لماذا فوتوشوب ؟!

يكتب / إسلام جمال

إذا سألت أي شخص سواء أكانت له صلة بالتصاميم أو لا عن البرنامج الأشهر لتعديل الصور، بالتأكيد سيجيبك بأنه فوتوشوب، وهذه الشهرة وهذا الإبهار لم يحظى به برنامج فوتوشوب من فراغ،

بل إن ذلك نتيجة عمل مستمر وتطوير يومي، وفريق عمل يعرف حجم المسئولية التي على عاتقه لأنه متواجد في كيان كبير مثل هذا، ولكن قبل أن نبدأ في الإجابة عن السؤال الذي طرحناه، يجب علينا أولاً أن نعرف ما هو برنامج الفوتوشوب!

لمن لا يعرف ما هو برنامج فوتوشوب، انظر حولك بالتأكيد ستجد له أثراً حولك، فقد يشاهد البعض منا بعض الإعلانات المتواجدة في الصحف أو الإعلانات المعلقة في الشارع أو إذا كنت من رواد كرة القدم قد تجد تلك الإعلانات هناك وقد تتسائل عن كيفية تصميم هذه الإعلانات وما هو البرنامج الذي تم تصميم هذه الإعلانات به!

حتما إنه برنامج فوتوشوب، فبرنامج الفوتوشوب يعتبر أقوى برامج تصميم الصور في العالم كله، و يعطيك الحرية الكاملة بوضع أي شيء بالصورة أو التغيير فيها اعتمادا على نظام الطبقات Layers الذي يعمل به، و أهمية الفوتوشوب كبيرة حيث أنه مستخدم بين كل أوساط الانترنت والتصميم في تصميم الصور، المواقع، المنتديات وغيرهم الكثير من الأشياء التي يستخدم فيها فوتوشوب.

بعض البرامج تؤدي مثل هذه الوظائف أيضاً، ولكن فوتوشوب مختلف، فأنت أمام برنامج للتعديل على الصور كل ما عليك أن تحلم وهو سيحقك لك هذا الحلم، تريد نقل أي صورة مكان أخرى؟! إنه برنامج فوتوشوب، تريد أن تكتب على صور بشكل احترافي؟! إنه برنامج فوتوشوب، تريد أن تنقل شخص مكان شخص؟! إنه برنامج فوتوشوب، تريد أن تضع صورتك في أي مكان بالعالم؟! إنه برنامج فوتوشوب، برنامج كما قلنا يحقق لك كل ما تتمنى، ولذلك فهو البرنامج الأشهر في العالم في مجال التعديل على الصور.

ولكن فوتوشوب لم يبدأ كما هو الان، لكن ما وصل إليه هو نتيجة عمل مستمر وجهد لا ينقطع ليل ونهار، وإليكم بعض مراحل هذا التطور:

– سنة 1987م : تم إصدار أول إصدار و سمي باسم image.

– سنة 1988م : تم تحديث النسخة و تغير اسم البرنامج إلى Image Pro.

– سنة 1989م : تم التعاقد مع شركة بريني سكان لتوزيع البرنامج مع الماسحات الضوئية المنتجة من قبل الشركة وتم توزيع 200 نسخة من هذا البرنامج، وهذا كان رقم ليس هيناً وقتها بالنسبة لبرامج هذا المجال.

 حتى وصل إلى سنة 2005 ميلادية وحينها صدرت النسخة التاسعة والتي كانت نقطة تحول وإنطلاق حقيقي لفوتوشوب ،ولا يزال الفوتوشوب محتفظاً بمكانته المرموقة بين برامج مجاله بل وازداد انتشاراً خلال هذه الأعوام، وهذا يوضح أن الاستمرار في السعي والعمل في أي مجال سوف يصل بك في النهاية إلى التفرد والتميز.

هذا ليس كل ما يمكن ذكره عن فوتوشوب بالتأكيد، لكننا سنكتفي بذلك في هذا المقال، وفي المقال القادم سوف نتناول الحديث عن آلية عمل برنامج فوتوشوب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: