أخبار مصرالمرأة والطفلجامعاتمحافظات

لقاءً تثقيفيًّا عن دور وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بكلية الخدمة الاجتماعية جامعة الفيوم

جريدة وتليفزيون المنصة نيوز

الفيوم: سيد الشريف

تحت رعاية الأستاذ الدكتور ياسر مجدي حتاته، رئيس جامعة الفيوم، وإشراف الأستاذ الدكتور عاصم العيسوي، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، شهد الأستاذ الدكتور أحمد حسني، عميد كلية الخدمة الاجتماعية، اللقاء التثقيفي الذي نظمته الكلية عن دور وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة.

بحضور الدكتور يوسف عبد الحميد، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور ناصر عويس، وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث، وحاضر خلال اللقاء الأستاذ الدكتور نهلة عبد الرحيم، أستاذ التنمية والتخطيط، وعضو اللجنة التنفيذية بوحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، والدكتور نهير الشوشاني، مدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، والدكتور محمد أبو العلا، أستاذ التنمية والتخطيط، والدكتور هبة عبد الوهاب، منسق وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالكلية، وعدد من السادة أعضاء هيئة التدريس، والطلاب

أكد الدكتور أحمد حسني أن المجتمع المصري بات يواجه العديد من أشكال العنف والإساءة والتهديد مما يستلزم من الجميع القيام بدور فعال لمواجهة هذه التحديات للحفاظ على كرامة الإنسان، وعدم المساس بخصوصية الأفراد ضد أي شكل من أشكال الإيذاء النفسي أو البدني، موجهًا الطلاب بضرورة التمسك بالقيم الاجتماعية الأصيلة والتحلي بالأخلاق الكريمة .

كما أوضحت الدكتور نهلة عبد الرحيم أن اللقاء التثقيفي يتم بالتعاون بين وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة وبين وكالة الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بهدف توعية الطلاب، وتنشئتهم على الأسس القويمة من المبادئ والقيم والتعاملات.

وأضافت سيادتها ان كلية الخدمة الاجتماعية حريصة على التعاون مع كافة الجهات المعنية بما يخدم أبنائها من الطلاب على جميع المستويات، وخاصة فيما يتعلق بالقضايا الاجتماعية الراهنة.

وخلال اللقاء قامت الدكتور نهير الشوشاني بتناول عدة موضوعات شملت التعريف بالوحدة وخدماتها المقدمة لجميع منتسبات جامعة الفيوم من عضوات هيئة التدريس والطالبات والاداريات، بالإضافة إلى أنشطتها التي تضم الندوات التوعوية والمهرجانات والحملات والمسرات التعريفية والفقرات التمثيلية.

وكذلك تم تناول الخطوات الإجرائية في حالة استقبال شكاوى العنف والتحرش سواء بشكل رسمي أو غير رسمي والتعاون مع المجلس القومي للمرأة فيما يتعلق ببعض الحالات المبلغ عنها، بالإضافة إلى تقديم خدمات الدعم النفسي اللازم.

كما أشارت الدكتور نهير الشوشاني أن الكثير من الطلبة الشباب يشاركون خلال أنشطة الوحدة مثل حملات أجيال رجال والتي تتم داخل الحرم الجامعي، بالإضافة إلى تناول تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على انتشار العنف داخل المجتمع المصري، وأنواع العنف والتي لا تقتصر على الضرب والتحرش فقط بل تصل إلى العنف النفسي .

موجهة الطلاب بضرورة التخلص من القيود الاجتماعية الخاطئة، واحترام حدود الزمالة بين الطلبة والطالبات، والتأكيد على دور الآباء في التنشئة بشكل صحيح وسليم، وضرورة دعم الرجل للمرأة في كافة المجالات، ليتسنى لها القيام بالمسؤوليات الملقاة على عاتقها بسلاسة وكفاءة.

وتابع الدكتور محمد أبو العلا أن كلية الخدمة الاجتماعية بصدد إطلاق أنشطة لجنة شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ومبادرة سنة اولى جامعة حرصا على توعية الطلاب بكل ما يتعلق بالقضايا المجتمعية المختلفة، وكذلك بما عليهم من واجبات ولهم من حقوق للإسهام في تنمية سماتهم الشخصية وتوسيع آفاقهم العلمية.

كما أوضحت الدكتور هبة عبد الوهاب أن وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالكلية تعمل على تنسيق برامج التوعية والتدريب، وتلقي شكاوى العنف واتخاذ التدابير اللازمة لمساعدة ضحايا العنف، والتنسيق مع اللجنة التنفيذية بما يخدم أهداف الوحدة بالجامعة، وتنفيذ القرارات التي تأخذها اللجنة العليا من سياسات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: