ثقافة وأدب المنصة نيوزمقالات

مسافر في حب الجمال

جريدة وتليفزيون المنصة نيوز

بقلم/ أشرف عزالدين محمود

لا زلت مسافرْ. ..زورقي أحرفٌ وبحري عواطف، وشراعي مشاعر خافقات..يخفقانَ ..مع الرياح والموجُ زاخرْ.
أنا صاحب كلمة وما الكلمة إلا..رحلة الفكر في محيط عقل تملؤءه الخواطرْ…
لا ادري اين أرسو ولم ارقب بعدُ مرساي!؟

ولا أشرفت لعيني منائرْ؟حتى النهار ضياؤه شاحبُ ..اللون باهت..والليل كأنه قاتل..
والمدىً بعيدٌ طويلٌ ليس له أول ولا آخرْ..والسماء ممحية لا بصيص..لنُجَيمٍ او حتى جناحٌ لطائرْ..

وعيناي تحملق مدهوشةٌ ترمق المجهول..مرتبكة حيرانة.. وقلبي …مقامر.. مُغامرْ- رويدًا ..فالحياة تدور حول رؤاها..والرؤى لعبة بكف ساحرْ….

والدجى يلفلف كياني، ولكن …رغم أنف الدجى أرى النور زاهر..
وساظل مسافراً ما ظل قلبي..بعشق الجمال ويملؤه حلو والمشاعرْ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: