أخبار مصرتحقيقات وتقارير

حقيقة الأرز البلاستيكي في أسواق الجيزة.. وتفاصيل مواجهة نقص السلع

جريدة وتليفزيون المنصة نيوز

متابعة \ ولاء عمر

كشف طلعت حسن وكيل وزارة التموين في الجيزة، تفاصيل خطة المديرية لمواجهة جشع التجار ومحتكري السلع الغذائية لزيادة أسعارها بعد ارتفاع سعر الدولار والتي تنفذها من بداية الأزمة.

وأكد طلعت حسن أن مديرية التموين بالجيزة نفذت خطة مجلس الوزراء ووزارة التموين لمواجهة الأزمة والتصدي لها من خلال الحملات الرقابية على الأسواق.

وقال إن المحافظة بتوجيهات رئيس مجلس الوزراء وتوجيهات وزير التموين، وضعت خطة وضوابط لمواجهة المحتكرين من خلال غرامات ومحاضر قد تصل إلى السجن لمن يحتكرون السلع الغذائية على المواطنين، كما نشن حملات بشكل يومي في جميع أنحاء الجيزة وقد تصل إلى23 حملة يوميا على المحلات التجارية والسلاسل التجارية الكبرى لرصد المخالفات ومحتكري السلع.

مواجهة أزمة ارتفاع الأسعار واحتكار السلع

أكد طلعت أن هناك غرفة عمليات للمتابعة بشكل يومي ويتابعها أحمد راشد، محافظ الجيزة، لمعرفة تفاصيل الحملات اليومية التي يتم شنها، ونقدم للمحافظ تقرير يومي بالمحلات وحصيلة المحاضر والغرامات وتم تخصيص هذا الرقم للإبلاغ عن أي احتكار للسلع 37618652 .

وخلال الفترة الماضية تم ضبط ما يقرب من 100 أرز وسكر وزيت مع المحتكرين وقد تصل الحصيلة بملايين الجنيهات وتم ضبطها مع التجار الجشعين الذين ظنوا أن سعرها سوف يرتفع وعند احتكارها وتخزينها سوف يحققون مكاسب كبيرة منها عند بيعها للمواطنين بأسعار أعلى من السعر الحقيقة لها، مع العلم أن هناك تجار منهم ملتزمين أيضا بالأسعار.

وتابع: أحب أن أضيف أن الأرز سوف يتواجد بكميات كبيرة في الأسواق خلال الفترة المقبلة، وتم تحديد بيعه ابتداء من 12 جنيه للكيلو السايب و15 جنيه المعبأ، وأن لا يزيد سعره عن 18 جنيها للجباية العريضة والذي لا يوجد به كسر.

وعن السلع التي يتم مصادرتها قال، إنه يتم عرضها على هيئة السلع التموينية للتصرف فيها وبيعها للمواطن بالسعر الرسمي لكل سلعه أو طبقا لقرار النيابة في التصرف فيها.

خطة الدولة لمواجهة أزمة الأرز

تابع : وضعنا الخطة في المديرية من خلال تشكيل غرفة عمليات فيها مشكلة من وكيل المديرية ورؤساء القطاع وبعض المتميزون في المكاتب وكافة الإدارات في الأحياء والمراكز والمدن لشن الحملات اليومية في الشارع لضبط محتكري الأرز في المخازن ولتوفير السلع أيضا والتأكد من توافرها في المحلات وأتابع معهم بشكل يومي من خلال الغرفة التي يتابعها أيضا محافظ الجيزة.

شراء القمح من المزارعين والموردين

أوضح أن هناك قرار من مجلس الوزراء ووزير التموين، أن من لديه كميات من الأرز عليهم التوجه لأقرب مكتب تموين تابع لهم لكتابة نموذج التوريد وعدد الكمية وهل إذا كانت لتخزين الشخصي أم للتداول حتى لا يكون مخالفا وعلى الفور يتم الاعتماد له من قبل المديرية وبالنسبة للمزارعين يتم الاتفاق مع هيئة السع التموينية لتحديد الكمية وشراءها بأعلى سعر من المزارعين عن العام الماضي.

حقيقة وجود أرز بلاستيكي في الأسواق

وعن وجود أرز بلاستكي في الأسواق تزامننا مع أزمة تقص الأرز، أكد أن هذه شائعات مغرضة ليس لها أساس من الصحة، ولم ولن يتم ضبط أي حالات لها خلال الفترة الماضية، وليس موجود في مصر نهائيًا، ومن لديه دليل على أن هناك أرز بلاستيكي يتقدم به، لكن هناك من يريد تصدير الشائعات لفقد ثقة بين المواطن والمسئولين.

سيارات شراء الزيت المستعمل

قال طلعت إن وزير التموين أصدر توجهيات استباقية في هذا الأمر منذ فترة وتم ضبط الكثير من المخالفات في هذا الشأن وتم إعدامها بناء على قرار النيابة وتم محاسبة أصحابها واتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة ضدهم.

وناشد وكيل وزارة التموين المواطنين بأن لا يقوموا ببيع الزيت المستعمل لأي سيارة في الشارع لأن الضرر سيعود عليهم مرة أخرى بعد إعادة تدوير هذا الزيت ويجب أن يكون المواطن لديه وعي أنها يؤذي نفسه وأولاده ببيع الزيت لهؤلاء الأشخاص.

منافذ بيع السلع الغذائية

أشار وكيل الوزارة إلى أنه توفير السلع من خلال 159 فرعا للسلاسل الذهبية على مستوى المحافظة بأسعار مخفضة، بالإضافة إلى ما يقرب من 66 سيارة متنقلة في القرى بأسعار أقل من 20% من المحلات الأخرى وتم توفيرها في للمواطنين.

إضافة المواليد على بطاقات التموين والأوراق المطلوبة

أوضح طلعت، أن الدكتور علي المصليحي وزير التموين حدد الفئات المستفيده من الإضافة خلال الفترة الماضية، وأكد أن إضافة المواليد تستهدف الذين يحصولن على تكافل وكرامة وأصحاب الإعاقات الحاملين للبطاقات المتكاملة والأرامل والمطلقات لمن لديها أقل من 4 أفراد ويتم التقديم بالطلب لأقرب مكتب تموين ويتم الرد خلال 21 يوما من استلام الأوراق المطلوبة لموافقة الوزير عليها.

بالنسبة لأصحاب البطاقات المتكاملة يتقدمون بالبطاقة المتكاملة وشهادات الميلاد للأطفال وتكافل وكرامة أيضا، وبالنسبة للمطلقة يجب أن تكون حاضنة للأطفال ويكون دخلها ليس كبيرًا، وتقدم ما يثبت الطلاق وصورة البطاقة التموينية والرقم القومي وشهادة الدخل وبطاقات الأطفال أو صورة البطاقة لهم إذا كانوا كبار ويتم تقديمها لأقرب مكتب تموين تابع للمنطقة التي تسكن فيها ويتم عرضها على الوزير وخلال 21 يوما الرد بالإضافة وهناك سرعة في الرد من الوزير على الإضافة لهذه الفئات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: